فصائل الثوار تقصف قرى موالية للأسد.

استهدف الجيش السوري الحر بصواريخ الغراد اليوم اليوم عدد من الثكنات والمقرات التابعة للأسد في مدينة #سلحب غرب #حماة.

بحسب وحدة الرصد والمتابعة في جيش النصر فقد تم استهداف مدينة سلحب الخزان البشري الأكبر في حماة للميليشيات الطائفية التي تقتل السوريين، بعدة صواريخ غراد أدت بحسب مصادر مطلعة لوقوع عدة أصابات، وشوهد أكثر من ١٠ سيارات اسعاف تتوجه للمكان دون معرفة الخسائر لحد الآن بسبب التعتيم الإعلامي الذي يمارسه النظام على الخسائر، للحفاظ على الروح المعنوية مرتفعة للميلشيات الطائفية.

أتى هذا الاستهداف رداً على استهداف مرتزقة الأسد المتمركزة في دير محردة وحلفايا و طيبة الامام وصوران بريف حماة الشمالي لمدينة كفرزيتا وأغلب المناطق المحررة في ريف حماة الشمالي وريف ادلب الجنوبي بعدد من قذائف المدفعية وصواريخ الغراد .