إقرأمقالات

تقدم واسع للثوار في مناطق سيطرة النظام في جبلي الأكراد والتركمان في ريف اللاذقية.

كلنا شركاء

أطلقت كتائب الثوار في الساحل السوري مساء الاثنين معركة جديدة، حققت خلال ساعاتها الأولى تقدماً واسعاً في مناطق سيطرة النظام في جبلي الأكراد والتركمان في ريف اللاذقية.

إلى ذلك أفاد مراسل “كلنا شركاء” في المنطقة أن الثوار أطلقوا معركة باسم (معركة اليرموك)، وسيطرت الفصائل المشاركة بها خلال ساعات فقط على كل من قريتي مزغلة والحاكورة وتلة رشا وبرجي أبو علي والبيضاء من جبل قلعة في جبل التركمان وقرية أرض الوطى وقرى نحشبا والقرميل مزغلة والحاكورة وتلة رشا، وجميعها قرى تلال استراتيجية منتشرة في جبلي الأكراد والتركمان.

ونقل المراسل عمار إبراهيم عن مصدر عسكري قوله إن المعارك أسفرت عن مقتل 34 عنصراً من قوات النظام على الأقل، وإصابة عشرات آخرين، واغتنام الثوار كميات من الأسلحة والذخائر.

ومن جانبه قال محمد رشيد مدير المكتب الإعلامي لـ “جيش النصر” المشارك في المعركة، إن الهجوم بدأ باتجاه تلتي النقبة والبلوط، بعد السيطرة على عدة نقاط متقدمة منها، وأكد سيطرة الثوار على بلدة القرميل وتلة رشا وتلة أبو علي.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق