مقالات

الثوار يستعيدون السيطرة على “معان” الإستراتيجية بحماة

استعادت فصائل الثوار، اليوم الاثنين، سيطرتها الكاملة على قرية “معان” بريف حماة الشرقي، بعد معارك عنيفة خاضوها ضد قوات النظام التي تقدمت إليها تحت غطاء ناري كثيف من الطيران الحربي الروسي والنظامي يوم أمس.
المتحدث باسم جيش النصر ملازم أول “إياد أبو المجد الحمصي” قال لبلدي نيوز: “تمكنا بالاشتراك مع عدد من الفصائل العاملة في المنطقة من شن هجوم عكسي على قوات النظام وميليشياتها المتمركزة ببلدة معان بعد تمهيد عنيف استخدمنا فيه مختلف أنواع الأسلحة الثقيلة، تبعها تسلل لعناصرنا التي اشتبكت مع تلك الميليشيات وأجبرتها على الانسحاب من بلدة معان تاركة وراءها العشرات من جثث عناصرها وآليات فضلا عن أسلحة متوسطة وخفيفة وكميات كبيرة من الذخيرة”.
وأضاف بأن قوات النظام مدعومة بالميليشيات الإيرانية وحزب الله الشيعي وتحت غطاء جوي روسي كثيف، إضافة لاستغلالها للخلاف الحاصل بين فصيلين مهمين على الأرض، استطاعت التقدم واحتلال عدة تلال حاكمة للمنطقة مثل الجنينة والشعثة ومن ثم التقدم إلى قرية معان ليلة أمس.
وأكد أبو المجد أن العمل سيستمر حتى استعادة كافة النقاط والقرى التي احتلتها قوات النظام مؤخرا والتي استغلت بالدرجة الأولى الخلاف الحاصل بين الفصائل على الأرض.
وفي سياق متصل صد الثوار محاولة تقدم لقوات النظام باتجاه بلدة معردس وكبدوها خسائر فادحة بالعدة والعتاد، فيما شن الطيران الحربي عشرات الغارات على مدن وقرى اللطامنة، صوران، طيبة الإمام، كوكب، معردس، الإسكندرية، تل بزام، عطشان، كما قصف الطيران المروحي مدينة مورك بالبراميل المتفجرة بالتزامن مع قصف مدفعي وصاروخي على المدينة.

بلدي نيوز – حماة (مصعب الأشقر)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق